منتدى يهتم بستضافة الاشراف في جميع الامصار وجمع نسبهم ليصبح ظاهر للكل وعدم مقدرة اي احد على الانتساب اليهم بغير حق


    الشهم الكريم ابن الاكارم الوزير والمؤسس الاول للدستور مع بعض اخوانه ونقيب الاشراف حكمت الحراكي

    شاطر

    الشريف عدي الحراكي الحسين
    Admin

    المساهمات : 12
    تاريخ التسجيل : 06/03/2009
    العمر : 30
    الموقع : ip

    الشهم الكريم ابن الاكارم الوزير والمؤسس الاول للدستور مع بعض اخوانه ونقيب الاشراف حكمت الحراكي

    مُساهمة  الشريف عدي الحراكي الحسين في السبت مارس 14, 2009 10:58 am

    حكمت بك بن نورس باشا الحراكي





    حكمت نورس بك الحراكي

    نسبه وحياته في كنف والده نورس باشا

    هو السيد الحسيب النسيب حكمت بن السيد نورس بن السيد طاهر بن السيد بطال بن السيد أبي بكر بن السيد شرف الدين الحراكي الحسيني المعري مولدا
    تربى رحمه الله يتقلب في نعيم يتعاظم عن كل وصف ويتحدى كل إحاطة في حجر والده السيد الحسيب النسيب نقيب أشراف معرة النعمان نورس باشا الحراكي في بيت مجد وعلم ودين وخلفه بعد أخيه الأكبر السيد سامي بيك الحراكي في رياسة هذا البيت المحمدي الشريف فحاذى من نابهم وفاق أهل زمانه في رجاحة عقله وسعة إدراكه وسخاء يده فكان مضرب الأمثال وكان قدوة مازلنا نقف أمامها بإنبهار وجلال .
    كتب الشيخ كامل الغزلي في كتاب نهر الذهب في تاريخ حلب الجزء الأول صفحة 436 أن حكمت بك هو وجيه أسرة الحراكي وهو نجل نورس باشا الحراكي هو جار على سنن والده بالسخاء واقراء الضيوف وكرم الأخلاق والوجاهة عند الحكومة ولطف المعاشرة.

    يمم الشاب حكمت وجهه صوب اسطنبول للدراسة وقضى فيها سنوات عديدة لكنه عاد الى حجر أبيه و أخذ حكمت بيك على عاتقة مع أعيان أسرته صيانة أمن مدينته فتسلم أخوة السيد سامي بيك رياسة الحكومة العربية في معرة النعمان واستقبل حكمت بيك قادة الجيش العربي بقيادة نوري باشا السعيد الذي حلّ ضيفا ً في بيت دارة آل الحراكي في معرة النعمان وعقد اللواء لأعيان الأسرة بتدبير شؤون معرة النعمان وملحقاتها
    وخفقت ألوية الدولة الوليدة وهلل الناس بمليكهم الجديد الملك الهاشمي فيصل بن الحسين وكانت الناس تهتف في كل مدينة وقرية :

    مرحبا يا ابن الحسين فيصل العـرب الكـرام يــا حـمـاة الحرمـيـن والـعــراق والــشــآم

    لكن الفرحة لم تدم وسقط حكم الهاشميين في الشام ودخلت القوات الفرنسية الغازية مدنها وقراها وعم الهرج والمرج بداية لكن المعرة كانت البلد الوحيد في سورية تقريبا التي لا تعرف للاجنبي فيها مستقرا بفضل تماسك قيادتها ووحدة أهلها واجتماع كلمتهم .



    حكمت بيك الحراكي والعمل السياسي والاجتماعي

    كان رحمة الله عليه زعيم المعرة بلا منازع بعد وفاة أخيه الشهم الشريف سامي بيك الحراكي والذي وافته المنية مبكرا وسرقه المنون من أهله وهو في ميعة الشباب عن عمر ناهز ثلاثا وثلاثين عاما

    اتجه رحمه الله الى العمل السياسي بحكم واجبه ومركزه في مرحلة خطرة من تاريخ بلاد الشام فكان عضو مؤسسا في المؤتمر التأسيسي السوري عام 1920 وممن نالوا شرف وضع أول دستور في تاريخ سوريا مع ثلاث إخوة له كان منهم فخامة الرئيس هاشم الأتاسي رحمه الله وفخامة سعد الله الجابري رحمه الله .

    كان رحمه الله النائب الدائم لمدينته معرة النعمان التي احبها فأحبته واستمر في نيابته عنها أكثر من خمس وعشرين عاما من عام 1920 الى 1945 قضاها في مبرَّة مدينته وخدمتها فقدم فيها ماقدم وأنفق ما أنفق من ماله الخاص حتى سارت الركبان بذكر مآثرة وأياديه البيضاء .
    ومما يذكر أنه في سنة 1945 جهز هذا الشريف من حر ماله حملة كاملة لنصرة الثوار ملبياً داعي الجهاد والواجب الوطني تجاه عرين الأسود حماة المجاهدة الباسلة مضحيا بكل غال ونفيس من مال وأهل في سبيل حرية الوطن وكرامته ومجده كان على قيادتها المجاهد طالب بيك الحراكي والشيخ المجاهد بديع أفندي الجندي والمجاهد طارق بيك الحراكي ومن آل الحراكي احسان بيك الحراكي وكنعان بيك الحراكي وتحرك الركب من معرة النعمان المجاهدة في صبيحة الثورة وكان مكونا من نيف ومائتين مجاهد مجهزين بالسلاح الكامل والعتاد الطيب ليتحمل نفقة تجهيزها الكريم بن الكريم حكمت بيك الحراكي واستقبل المجاهدون في حماه بين زغاريد النساء وتكبيرات الرجال وكان في استقبال المجاهد طالب بيك الحراكي ابن عمه الشيخ محمد أفندي الحراكي رحمه الله والذي اشترك مع المجاهدين(وكان عمره ثلاث وثمانين سنة ) في القتال عند باب النهر الموقع المهم تجاه الشرفة وقد ثبت مقتل عشرات الجنود الفرنسيين بأيدي مجاهدي المعرة في هذا المعركة والتي كللت بالنصر المظفر حتى قال قائد القوات البريطانية التي دخلت لفك الاشتباك :

    (( اننا كنا في كل المدن نحمي الشعب من القوات الفرنسية الا في حماه كنا نحمي الفرنسيين من الشعب في حماه .))

    تولى حكمت بيك الحراكي وزارة التموين والإعاشة ثلاث مرات في ثلاث وزارات:

    · تولى وزارة التموين في وزارة حسن الحكيم بين عامي 1940 – 1941 ميلادية .

    · ثم تولاها في وزارة حسني البرازي بين 1941 –1943 ميلادية.

    · ثم تولاها في وزارة جميل الإلشي بين 1943 - 1944 ميلادية .


    كان رحمه الله ذكياً محنكاً ومما يذكر عنه حله لإحدى المشاكل الدستورية في ذلك العهد فكان لا بد للرئيس تاج الدين الحسني رحمه الله أن يعهد للسيد حسني بيك البرازي رحمه الله بتشكيل الوزارة لحل تلك المشكلة لكن المعروف عن حسني بيك البرازي تصلبه وعناده في الرأي وكانت الطبقة السياسيه حينها تخشى من استئثارة بالسلطة لكن دهاء الوزير حكمت الحراكي كان هو الحل فقد دخل على السيد حسني البرازي واقنعة بأن الرئيس تاج الدين يريد أن يكلفه بتشكيل الوزارة على أن يوقع على استقالة غير مؤرخة وبالفعل وافق المرحوم حسني البرازي على ذلك تحت ضغطة .
    صدقت توقعات الرجل الملهم وتمرد المرحوم حسني البرازي على بعض النقاط الدستورية وحدث سوء تفاهم حكومي كبير بين رئيس الوزراء حسني البرازي ورئيس الجمهورية تاج الدين الحسني أدى إلى خلاف بينهما ومناقشـــات وتهجمات خطابية بعد أن ألقى السيد حسني البرازي خطاباً سياســياً في فندق الشرق بدمشق وكادت البلاد تدخل في مشكلة دستورية عويصة لولا أن حسني البرازي سمع نبا استقالته من المذياع وتكليف جميل الإلشي بتشكيل الوزارة فإنصاع لها فكانت خطة حكمت بيك حينها المخرج لأزمتين من أكثر الأزمات حساسية في تاريخ البلاد .
    في 27/9/1941 تم الاعلان عن استقلال سوريا وتبادل الجنرال كاترو بتاريخ 12/9/1941 رسالتين مع الشيخ تاج الدين الحسني، تسلم بموجبهما رئاسة الجمهورية من لدنه وكان الشيخ تاج الدين قد عاد إلى سورية من فرنسا، وقد اتفق مع الجنرال ديغول والجنرال كاترو على قبول رئاسة الجمهورية واعتراف الدولتين المتحالفتين فرنسا الحرة وبريطانيا العظمى باستقلال سورية وسيادتها وبدوره عهد إلى حسن الحكيم بتأليف الوزارة في 16/9/1941 والذي استلم أيضاً وزارة المالية وزكي الخطيب للعدلية وفائز الخوري للشؤون الخارجية وبهيج الخطيب للداخلية بالوكالة وفيضي الأتاسي للتربية الوطنية (المعارف)، وعبدالغفار الأطرش للدفاع الوطني ومحمد العايش للاقتصاد الوطني ومنير العباس للأشغال العامة وحكمت الحراكي للإعاشة والتموين فكانت الوزارة تمثل مناطق دولة سورية من أجل إعادة توحيدها لكن المحزن هو اعطاء الاستقال للبنان والذي كان جزءاً لا يتجزء من الأرض السورية وتم اعلان استقلال لبنان رسميا 26/11/1941 فكان هدف الطبقة السياسية الوطنية في سوريا الحفاظ على عروبة لبنان المهددة ودعم العروبيين فيها أمثال المرحوم رياض الصلح وعبد الحميد كرامي وغيرهم من التيار العروبي اللبناني ولي ان أنقل هنا قولة حكمت بيك يوم ان كان وزيرا للاعاشة :

    إذا بقي عندي رغيف خبز فوالله لا بد ان اقسمه إلى قسمين نصفه للسورين والآخر للبنانين


    أما بالنسبة لفلسطين فيروي الأستاذ الحاج المعمر محمد زهوري (أبو رضوان) وهو فلسطيني فيقول :

    اول ما نزلنا نزلنا بوابة المعرة كان في هناك بيك اسمه" طالب الحراكي" عم يبني قصره فتح لنا و ضيفنا و ذبح عدد من الذبائح، قمت حكيت كلمة أنا، لما حكيت الكلمة هناك ثاني يوم أعطوني مكتب أو مكان، في كان القائم مقام تاع المعرة اسمه هلأ بتيجي.. في كان السكرتير تبعه واحد اسمه (فضل أسود) و الآخر (محمد علي السراقبي) القائم مقام....المهم أعطوني مركز هناك و كانوا يوزعوا تموين للفلسطينين، مش من وكالة الإغاثة و لا من الصليب الأحمر، و كانوا في اللجنة القومية في المعري تجمع حنطة و شعير و عدس و برغل و ما إلى ذلك، و أنا قيم و حتما المعرة ما قدرت تسع (تتسع) يمكن 60علبة، فصاروا يوزعوا بعضهم على بعض الضِّيَع (القرى)..هون في نيل الحراكي و حكمت الحراكي و طالب الحراكي و طارق الحراكي و أبوه..ناسي هلأ اسمه..هدول كانوا رجالات المعرة، على اعتبار إنو كانو زمان الصدر الأعظم كان منهم عبد الحميد، ، وصوا كل الناس كل التجار إنو أي فلسطيني بدو يأخذ من عندكم لا تأخذوا منه أعطوه اللي بدو إياه و نحن بنحاسبكم حتى وزعت على الحلاقين و وزعته على الخبازين يعني كل صاحب مصلحته بدو شيء.. إلو حلاق مثلا إلو خباز يأخذ من عند إلو إلو الخ.. ثم كان في هناك تموين الكاز، أعطوني، كنا نعطي 3 ليتر كاز لابن البلد وسحموا لي أعطي 6 ليتر للفلسطيني


    نقلت بتصرف عن الأخ وابن العم : سليمان خالد الصليعي الحراكي الحسينيحفظه الله ورعاه

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 19, 2018 7:22 am